إختبارات البول السكرى : هل سكر البول خطير؟

إن البول السكرى هو مرض مزمن ، يستمر مع المريض مدى الحياة يعمل على التأثير على إمكانية استفادة الجسم من الطاقة الموجودة في الطعام. وهناك نوعين رئيسيين للبول السكرى ، النوع الأول و النوع الثاني.


البول السكرى هو مرض مزمن ، يستمر مع المريض مدى الحياة يعمل على التأثير على إمكانية استفادة الجسم من الطاقة الموجودة في الطعام. وهناك  نوعين رئيسيين للبول السكرى ، النوع الأول و النوع  الثاني.

وجميع أنواع البول السكرى تمتلك الكثير من الأشياء المشتركة ، فمن الطبيعي أن الجسم يقوم بتكسير الطعام وخاصة السكريات الموجودة في النشويات التي تقوم بأكلها إلى جلوكوز، والجلوكوز يعتبر هو الوقود الذى يحث الخلايا على العمل بشكل سليم، ولمن أيضا الجسم يحتاج الأنسولين وهو هرمون يفرز من البنكرياس إلى الدم يعمل على تقليل السكر في الدم ، حيث يعمل على زيادة إدخال السكر إلى الخلايا فتقوم الخلايا بحرقة وإنتاج الطاقة ، ويحول أيضا السكريات إلى جليكوجين في الكبد أو دهون في الخلايا الدهنية.

وفى مرض البول السكرى فإن الجسم لا ينتج الأنسولين بشكل سليم، فلا يدخل السكر إلى الخلايا فلا تنتج طاقة أو تقوم بنشاطاتها المعتادة أو أن خلايا البنكرياس تنتج أنسولين ولكن لا تستطيع الخلايا الاستفادة منه في إدخال الجلوكوز، فيزداد الجلوكوز في الدم.

أنواع البول السكرى

  • النوع الأول : إن النوع الأول يطلق عليه أيضا "النوع المعتمد على الأنسولين" ، إن هذا النوع يظهر في السن الصغير، حيث يبدأ في الطفولة غالبا، وهذا النوع يعتبر حالة مناعية حيث أن الجسم يقوم بمهاجمة البنكرياس عن طريق إنتاج أجسام مضادة تعكل على تكسير خلاياه، فتموت خلايا البنكرياس ولا يستطيع الجسم إنتاج الأنسولين، فيزداد السكر في الدم بشكل كبير. 
  • النوع الثاني : هذا النوع هو الأكثر شيوعا حيث أن أكثر من 95% من حالات البول السكرى من هذا النوع. وهذا النوع أكثر شيوعا في البالغين، ولكنه يظهر أيضا في الأطفال الذين يعانون من سمنة مفرطة و زيادة في الوزن.
والنوع الثاني هو النوع الأخف من المرض، ولكنه أيضا يظل مشكله صحية كبيرة، فالبنكرياس يقوم بإفراز كمية قليلة من الأنسولين، ولكن هذه الكمية غير كافية لاحتياجات الجسم، أو أن خلايا الجسم تضاد الأنسولين حيث أن مستقبلات الأنسولين على سطحها قليلة أو غير موجودة، مما يعمل على عدم استفادتها منه. ومن ثم يقوم هذا بالتأثير على البنكرياس فيقوم بإنتاج كمية كبيرة من الأنسولين مما يعمل على تدميره بالتدريج. 

أعراض البول السكرى

إن البول السكرى له الكثير من الأعراض الخطيرة، لذا من المهم معرفة أعراض البول السكرى وكيفية التعايش معه.وأعراض البول السكرى نتيجة ارتفاع ضغط الدم و تشمل :
  1. شدة العطش .
  2. شدة الجوع. 
  3. جفاف الفم .
  4. زيادة معدل التبول بشكل ملحوظ .
  5. فقدان الوزن مع زيادة الجوع و الأكل .
  6. الشعور الدائم بالإرهاق والتعب .
  7. الصداع .
  8. تشويش الرؤية .
  9. فقدان الوعى .
  10. بطء التئام الجروح.
  11. وجود حكة في الجلد.
  12. الإصابة بالفطريات بكثرة .
  13. تغير لون الجلد حول الرقبة فيصبح أغمق .
  14. ارتعاش الأيدي و الأرجل.
  15. ضعف الانتصاب .

تشخيص مرض البول السكرى

إذا كنت تعانى من أعراض السكر مثل الجوع المستمر والعطش، التبول المستمر، فقدان الوزن، والرعشة في الأطراف، فإن طبيبك سف يطلب منك عمل اختبار للبول السكرى، ولكى يتأكد من التشخيص سوف يطلب منك عمل اختبار نسبة الجلوكوز في البلازما مرة وأنت صائم ومرة وأنت فاطر.

اختبار نسبة الجلوكوز في البلازما صائم

إن هذا الاختبار هو الطرقة المفضلة لتشخيص مرض البول السكرى، لأنه سهل القيام به، و أرضخ من باقي الاختبارات.  ولكى تقوم بالاستعداد لهذا الاختبار فيجب ألا تأكل أي شيء لمدة لا تقل عن ثمان ساعات. 

والمعدل الطبيعي للجلوكوز في الدم أثناء الصيام بين 70 إلى 100 ملليغرام / ديسيلتر ، لمن لا يعانى من البول السكرى، ويتم التشخيص بالإصابة بمرض البول السكرى عند زيادة معدل الجلوكوز في الدم أثناء الصيام إلى 126 ميللجرام / ديسيلتر. 

وبعض الأشخاص تكون نتيجة التحليل الصائم لديهم طبيعية ، ولكن يزداد الجلوكوز بصورة كبيرة بعد الاكل، وهؤلاء الأشخاص يمكن أن يصنفوا كمرضى بول سكرى إذا زادت نسبة الجلوكوز بصورة كبيرة في الدم.

اختبار نسبة الجلوكوز في البلازما في الوقت العادي

هذه طريقة أخرى لتشخيص مرض البول السكرى، في هذا الاختبار فإن نسبة الجلوكوز في الدم تحدد بغض النظر عن ميعاد أخر وجبة للمريض، فلا يجب أن تلتزم بالأكل في هذا الاختبار.

وإذا زادت نسبة الجلوكوز في الدم عن 200 ملليغرام / ديسيلتر، فإن الشخص يشخص كمريض بول سكرى، ويتم إعادة الاختبار أكثر من مرة على فترات لكى يتم تأكيد النتيجة. 

علاج البول السكرى

إذا كنت تعانى من مرض البول السكرى من النوع الأول، أي أن جسمك لا ينتج أنسولين، فإنك سوف تحتاج بدائل للأنسولين خارجية، عن طريق الحقن، عن طريق حقن الأنسولين، أو أقلام الأنسولين، وإذا قمت بحقن الأنسولين في مكان فلا يجب الحقن مرة به أخرى لأن الأنسولين يقوم بتفكيك العضلات لأنها مخازن الجليكوجين.

وهناك أيضا أجهزة مضخات الأنسولين، حيث أن الطبيب يقوم بضبط الجهاز على جرعة معينه ويتم تركيبها تحت الجلد، ويضخ الجهاز كميات متساوية من الأنسولين على فترات منتظمة، حتى يحافظ على ثبات نسبة الجلوكوز في الدم.

هناك أيضا البخاخات التي تعمل عن طريق استنشاق الأنسولين، وهذا لتجنب الإبر والحقن، والأضرار التي تنتج عنها، ولكن هذه الطريقة مازالت تحت التجارب ولم تثبت فاعلية مثل الحقن حتى الأن.

إذا كنت تعانى من البول السكرى من النوع الثاني، أي جسمك ينتج أنسولين بكمية قليلة، أو أنه ينتج أنسولين بكمية طبيعية، ولكن الجسم لا يستفاد منه، وفى بعض المرضى، فإن النظام الغذائي والرياضة ليسوا كافيين للحفاظ على معدل الجلوكوز في الدم بصورة طبيعية، فيحتاجون إلى الادوية والتي تضمن الأنسولين و الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم.

والأدوية التي تستخدم في علاج النوع الثاني تتضمن الكثير من الطرق العلاجية مثل: 
  1. الأدوية التي تزيد إنتاج الأنسولين عن طريق البنكرياس.
  2. الأدوية التي تقلل امتصاص السكريات من الأمعاء.
  3. الأدوية التي تحسن كفاءة استخدام الجسم للأنسولين.
  4. الأدوية التي تقلل إنتاج الكبد للسكريات .
  5. الأدوية التي تمنع إعادة امتصاص الجلوكوز من الكلية وزيادة كمية البول.

تنظيم الأكل والرياضة

إن من يعانون من مرض البول السكرى هم أكثر الناس الذين يجب عليهم المحافظة على أكلهم وجسدهم، ففي الطعام يجب عليهم التقليل من السكريات والنشويات حسب نسبة السكر في الدم، حيث كلما زادت نسبة السكر في الدم، كلما كان على المريض التقليل من تناول السكريات و النشويات والدهون، والمحافظة على تناول الأكل الصحي من أكثر العوامل التي تعمل على المحافظة على نسبة طبيعية للسكر في الدم، وأيضا الرياضة حيث تعمل على تحسين قدرة الجسم على استخدام الأنسولين، وهى روتين يجب أن يلتزم به مرضى النوعين من البول السكرى، ولكن يجب أن يتم استشارة الطبيب قبل البدء بأي عمل رياض حتى ينظم معك التمارين المناسبة وجرعات الأنسولين التي يجب أخذها قبل أو بعد ممارسة الرياضة، وكذلك السكريات.

وفى النهاية فإن مرض البول السكرى مرض خطير يمكن أن يفتك بالجسم إذا تم إهماله، ولكن بالعلاج و المحافظة، فإن الشخص المريض يمكن أن يحيا حياة جيدة وطبيعية طويلة الأمد.

---------------------------
كتابة : د/ إسراء محمد الحلواني

التعليقات

الاسم

آداب وفنون,121,الأسرة,11,الصحة والجمال,103,ضوضاء,37,طبيبك الخاص,115,عالم المنوعات,27,علوم وتكنولوجيا,43,غرائب وطرائف,35,كيف,11,
rtl
item
معلوماتك تغير حياتك: إختبارات البول السكرى : هل سكر البول خطير؟
إختبارات البول السكرى : هل سكر البول خطير؟
إن البول السكرى هو مرض مزمن ، يستمر مع المريض مدى الحياة يعمل على التأثير على إمكانية استفادة الجسم من الطاقة الموجودة في الطعام. وهناك نوعين رئيسيين للبول السكرى ، النوع الأول و النوع الثاني.
https://2.bp.blogspot.com/-nTtNGmhq0pg/WaG0bThEz0I/AAAAAAAAAqo/McP38VNW4h0-SBMKAuHmmzLzNH3pNf0dQCLcBGAs/s1600/sugar-in-urine.jpg
https://2.bp.blogspot.com/-nTtNGmhq0pg/WaG0bThEz0I/AAAAAAAAAqo/McP38VNW4h0-SBMKAuHmmzLzNH3pNf0dQCLcBGAs/s72-c/sugar-in-urine.jpg
معلوماتك تغير حياتك
http://www.ma3lomatk.com/2017/08/sugar-in-urine.html
http://www.ma3lomatk.com/
http://www.ma3lomatk.com/
http://www.ma3lomatk.com/2017/08/sugar-in-urine.html
true
35646391040827467
UTF-8
Loaded All Posts لا يوجد منشورات إظهر الكل إقرأ/ي المزيد قم بالرد إلغي الرد إحذف بواسطة الرئيسية الصفحات المنشورات إظهر الكل ينصح به تصنيف الأرشيف إبحث كل المنشورات لا يوجد المنشور المطلوب إرجع للرئيسية الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت الأحد الإثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت يناير فبراير مارس إبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر يناير فبراير مارس إبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر أكتوبر نوفمبر ديسمبر حالا منذ دقيقة $$1$$ minutes ago منذ ساعة $$1$$ hours ago البارحة $$1$$ days ago $$1$$ weeks ago منذ أكثر من 5 أسابيع المتابعين تابعنا THIS CONTENT IS PREMIUM برجاء المشاركة Copy All Code Select All Code All codes were copied to your clipboard Can not copy the codes / texts, please press [CTRL]+[C] (or CMD+C with Mac) to copy